الجمعة 21 يوليو 2017
حجم الخط
المكتبةتطوير الذات5 خطوات أساسية لتحقيق حلمك

أحلامإن تحقيق الأهداف التي نطمح إليها، يعتمد بشكل أساسي على مدى فهمنا لحلم حياتنا، وإيجاد الطريقة الأنسب لتحقيقه، بما ينسجم مع قيمنا وشغفنا وطبيعة احتياجاتنا في هذه الحياة.

وفي الواقع، يبدو أن معظم الناس لا يتمتعون بالاستعداد الكافي لتحقيق أحلامهم؛ لأنهم ليسوا على درجة كافية من النضوج والقوةوالشجاعة لفعل ذلك. لكن، من ناحية أخرى، على المرء أيضا أن يضع حدودا لطموحه، وأن يوجد تواصلا مباشرا مع غيره وثقة أكبر بالنفس، وفهما أعمق لما يريد الوصول إليه. لذا، إليك 5 خطوات لتحقيق أكبر أحلامك

1. ثق بقدراتك: معظم الناس يقللون من حجم قدراتهم وما يمكنهم عمله، ويعتقدون أنهم لن يستطيعوا تحقيق أحلامهم أبدا، مع أن تحقيقها على بعد خطوات قليلة فقط. لذا، عليك الابتعاد عن التفكير السلبي واكتساب الثقة بمواطن قوتك. وتذكر أنك أهم شأنا مما تعتقد؛ إذ لا يمكنك تحقيق حلمك، إلا إذا كنت تعرف قيمتك الحقيقية وطبيعة مواهبك.

2. تجاوز مواطن ضعفك: لدى الجميع نقاط ضعف، والبعض يشعر بعدم الثقة في النفس بسبب ذلك، مما يحد من قدراتههم الحقيقية أو يجعلهم يخشون الفشل. عليك أولا تحديد مواطن ضعفك التي تسبب فقدان الثقة بالنفس غالبا، ثم عليك تجاوزها لمتابعة الطريق باتجاه تحقيق حلمك.

3. حدد خلاصة ما تريد تحقيقه وضعه في إطار مناسب: الكثير من الناس يشعرون بالتعاسة من أوضاعهم الحالية، ويحلمون بتغيير مسار حياتهم، إلا أنهم لا يفكرون مليا بهذا القرار وأبعاده لمعرفة إن كان صالحا للتطبيق أم لا. لذا وقبل أن تقدم على أي مخاطرة باتجاه تحقيق حلمك، اجر بحثا شاملا للاطلاع على كل أبعاد المشروع المرتقب، وفيما إذا كان يستحق التضحية أم لا، ومن ثم ضعه في الإطار الذي يناسب حياتك وظروفك بحيث يصبح قابلا للتنفيذ.

4. استغل كل شغف تمتلكه وكل مهارة تعلمتها في حياتك: كما قال ستيف جوبز في خطابه في جامعة ستانفورد قبل سنوات: "اعمل ما تحبه وما يحمسك ويشعل الحيوية فيك، وتابع العمل على هذا النمط، وفي النهاية ستجد أنك توظف كل المهارات التي تعلمتها والمواهب التي تمتلكها والأمور التي تشعر بالشغف نحوها، لتحقيق ما تصبو إليه". إلا أن ذلك لن يتحقق إلا حين تسأل نفسك: "ما الذي أريد تحقيقه تحديدا؟" وتكتشف الإجابة.

5. احصل على الدعم: الأحلام الكبيرة لا تزدهر في الفراغ، فاحصل على الدعم والمؤازرة ممن هم حولك، وممن يؤمنون بقدراتك ويشجعونك على استغلالها وتطويرها، فهؤلاء سيساعدونك على الإخلاص في عملك، وسيشدون من أزرك حين تخشى الفشل. إن تحقيقك لحلمك هو أشبه بإنجاب طفل صغير إلى هذا العالم، يحتاج إلى الرعاية والدعم المستمرين.


المصدر/ فوربس الشرق الأوسط

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق.

إستلم المناقصات الجديدة على بريدك الإلكتروني مجانا!
إضغط هنا للتفاصيل


2030.1

التسجيل والدخول






هل فقدت كلمة المرور؟
تسجيل جديد

المتواجدون الآن

 756 زائر و 13 أعضاء يتصفحون المركاز الآن

أنشئ صفحة لمنشأتك على المركاز وأنشر خدماتك على الإنترنت.
إضغط هنا الآن